"الازرق" يريد "صيد" لبنان في بداية المشوار المونديالي

يستهل منتخبنا الوطني لكرة القدم مشواره في التصفيات الاسيوية المؤهلة الى مونديال روسيا 2018 وكأس اسيا 2019 عندما يحل ضيفا ثقيلا على نظيره اللبناني في الخامسة من مساء اليوم على ملعب صيدا البلدي في انطلاقة منافسات المجموعة السابعة التي تضم ايضا كوريا الجنوبية ولاوس وميانمار اللذين سيلتقيان الليلة في فيتنام, في حين يستقبل الازرق الشمشون الكوري في السادس عشر من الشهر الجاري ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة.

وكان منتخبنا قد انهى معسكره الخارجي في اسطنبول الاثنين الماضي تحضيرا للمباراة المرتقبة تخلله خوض مباراة تجريبية امام الاردن اسفرت عن التعادل بهدفين لكل منهما فيما فضل المدرب نبيل معلول عدم المجازفة بخوض اي مواجهات تحضيرية اخرى تجنبا لحدوث اصابات بين اللاعبين خصوصا بعد انتهاء استحقاقات الموسم الكروي المحلي الشاق.

ويسعى الازرق الليلة الى تحقيق انطلاقة قوية من معقل اللبنانيين وأمام جماهيرهم المتوقع ان تملأ مدرجات ستاد صيدا الذي يتسع لقرابة الـ24 الف متفرج للمنافسة منذ البداية على حجز احدى بطاقتي التأهل عن المجموعة لاسيما وان اللبناني يبدو قريبا من المنافسة على احداهما الى جانب منتخبنا بعد كوريا الجنوبية وصيفة بطل كأس اسيا في النسخة الاخيرة التي استضافتها استراليا.

أوراق معلول

ويملك التونسي نبيل معلول مدرب منتخبنا اوراقا عديدة رابحة لحسم النتيجة في صالح الارزق وفي مقدمتها المهاجمين بدر المطوع ويوسف ناصر بجانب فهد العنزي احد ابرز اللاعبين مع فريقه العميد ضمن بطولات الموسم الكروي, بينما يعول المدرب على فهد الانصاري وعلي مقصيد لاحكام قبضته على المنتصف مع احتمال اقحام سلطان العنزي كلاعب ارتكاز صريح من امام رباعي خط الدفاع المرجح ان يتكون من فهد عوض كظهير ايسر ومساعد ندا وخالد ابراهيم وفهد الهاجري كظهير ايمن.

ولدى معلول الكثير من الاوراق الرابحة للزج بها في الشوط الثاني ومن ابرزها عبدالله البريكي وعبدالعزيز المشعان وفيصل العنزي وفيصل زايد, في حين يغيب عن المنتخب بداعي الاصابة المدافعين حسين فاضل وعامر المعتوق مع عدم جهوزية سيف الحشان, علما ان بعض اللاعبين قد تم استبعادهم لظروف مختلفة قبل المعسكر في اسطنبول كمحمد جراغ ومصعب الكندري وخالد عجب.

على الجانب الاخر منح المونتينغري ميودراج مدرب لبنان الثقته لكل لاعبيه لا سيما العناصر المخضرمة فوجود رضا عنتر بعد تألقه مع هانغجو غرينتاون الصيني واستعادة يوسف محمد في الدفاع فضلا عن وجود لاعب الفجيرة الاماراتي حسن معتوق ومحمد غدار وفايز شمسين كعنصر شاب في الهجوم الذي يغيب عنه لاعب أمانة بغداد العراقي محمد حيدر.

ويعول رادولوفيتش على عنتر وعباس عطوي وهيثم فاعور كلاعب ارتكاز بجانب عباس علي عطوي “أونيكا” وحسين عواضة لاعبي العهد بطل الدوري المحلي ويتكون خط الدفاع من الرباعي يوسف محمد وجوان العمري لاعب ا ف سي فرانكفورت الألماني بجانب معتز بالله الجنيدي والظهيرين علي حمام ووليد إسماعيل اللذين قادا ذوب آهن الى لقب كأس إيران فيما يغيب بلال شيخ النجارين لاعب الظفرة الاماراتي بداعي الإصابة.

إغلاق