توتنهام يفلت من ريمونتادا بورنموث

توتنهام يفلت من ريمونتادا بورنموث

واصل توتنهام سلسلة انتصاراته، تحت قيادة مدربه الجديد البرتغالي جوزيه مورينيو، وذلك بعد التغلب اليوم السبت على مضيفه بورنموث بنتيجة 3-2، ضمن لقاءات الجولة 14 من الدوري الإنجليزي.

وسجل ثلاثية توتنهام، ديلي آلي (21 و50) وموسى سيسوكو (69)، بينما أحرز لبورنموث هاري ويلسون (73- 96).

وبذلك الانتصار رفع السبيرز رصيده إلى 20 نقطة ليرتقى إلى المركز الخامس، بينما تجمد رصيد بورنموث عند 16 نقطة في المركز 12.

شكل بورنموث الخطورة الأولى في المباراة في الدقيقة الرابعة، عبر تسديدة من اللاعب جروينفيلد من خارج منطقة الجزاء، أخرجها جازانيجا إلى ركلة ركنية.

وارتقى ويلسون لكرة عرضية من قبل سولانكي في الدقيقة التاسعة، مسددًا رأسية ذهبت أعلى العارضة، وبعدها بدقيقة أطلق ريكو صاروخية من مسافة بعيدة، تصدى لها الحارس بنجاح.

وأتت الخطورة الأولى في المباراة لتوتنهام في الدقيقة 19، من هجمة مرتدة سريعة أنهاها سون بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء مرت إلى جوار القائم.

وافتتح آلي التسجيل للسبيرز في الدقيقة 21، بعدما تلقى سون كرة بينية طولية داخل منطقة الجزاء من ألديرفيريلد، ممررًا الكرة من لمسة واحدة إلى ديلي آلي إلى جواره، الذي أودع الكرة بسهولة في الشباك.

ومرر سون كرة مميزة إلى كين في الدقيقة 25 وضعته وجها لوجه مع الحارس رامسدال، إلا الأخير تصدى لتسديدة المهاجم الإنجليزي وأخرجها إلى ركلة ركنية.

وسجل سانشيز الهدف الثاني للسبيرز في الدقيقة 26، إلا أن حكم المباراة ألغاه بسبب لمسة يد على المدافع الكولومبي.

وتلاعب ستايسي بالكوري الجنوبي سون في الدقيقة 32، ليسدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء، مرت بقليل إلى جوار القائم.

ومن هجمة مرتدة، مرر كين تمريرة رائعة لسون الذي انفرد بالمرمى، ولكنه لم يتمكن من ترويض الكرة بالصورة المثالية، ليسدد بعدها من زاوية ضيقة إلى جوار القائم.

وعاد بورنموث للاعتماد على التسديد من على حدود منطقة الجزاء عبر جروينفيلد في الدقيقة 44، إلا أن جازانيجا أمسك الكرة، لينتهي الشوط الأول بتقدم السبيرز بهدف دون رد.

ومع بداية الشوط الثاني، وتحديدًا في الدقيقة 50، مرر مرة أخرى ألديرفيريلد كرة بينية طولية، وصلت إلى آلي داخل منطقة الجزاء، الذي تلاعب بدفاعات بورنموث قبل أن يسجل الهدف الثاني للسبيرز.

وحاول بورنموث الرد بعدها بدقيقتين، عبر رأسية من ويلسون، إلا أن كرته ذهبت أعلى العارضة.

وكاد آلي أن يسجل الهاتريك في الدقيقة 56، بعدما تلقى عرضية أرضية من أورييه وهو خالي تمامًا من الرقابة داخل منطقة الجزاء، ليسدد بعدها أعلى العارضة.

وعزز سيسوكو من تقدم توتنهام، بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 69، بعد انطلاقة من سون في الجانب الأيسر، ليرسل بعدها عرضية، سددها سيسوكو بقدمه اليمنى مباشرة في الشباك.

وقلص بورنموث الفارق في الدقيقة 73، من مخالفة من على حدود منطقة الجزاء، سددها هاري ويلسون ببراعة، لتسكن شباك الحارس جازانيجا.

وفي الدقيقة 78، سدد آلي من على حدود منطقة الجزاء كرة قوية، تصدى لها حارس بورنموث بنجاح.

وفي الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، ارتقى جوسلينج لكرة عرضية من ركلة ركنية، ليسدد رأسية مرت إلى جوار القائم

وعاد هاري ويلسون ليسجل الهدف الثاني لبورنموث في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع، بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء.

ومن ارتباك دفاعي كاد توتنهام أن يستقبل الهدف الثالث في الدقيقة الأخيرة، إلا أن الكرة مرت بسلام، لينتهي اللقاء بفوز السبيرز بنتيجة 3-2.

إغلاق