سواريز يرد على اتهامه بالهروب من نهائي الكأس

سواريز يرد على اتهامه بالهروب من نهائي الكأس

أصدر لويس سواريز، مهاجم برشلونة الإسباني، بيانًا رسميًا للكشف عن تفاصيل غيابه عن نهائي كأس الملك أمس السبت ضد فالنسيا، الذي خسره البارسا بنتيجة (1-2).

وقال سواريز، خلال بيان نشره على حسابه عبر "تويتر": "يوم من الحزن والإحباط لعدم قدرتي على مساعدة زملائي، لكن نعم أنا فخور بهم جميًعا، حيث حاولوا بالأمس بكل ما لديهم لإسعاد الجماهير، والآن حان الوقت للتغيير للموسم الجديد، وفعل كل شيء ممكن لتحقيق أهدافنا".

وأضاف: "لا أوضح كثيرًا الأمور التي تُقال عني وتصل للجماهير، ولكن هذه المرة أرى أن لدي حق الرد، لأن الكثير مما قيل به نوايا سيئة وتشكيك في احترافي".

وأردف لويس "أنا بدأت هذا الموسم مع عدم راحة في الغضروف وهو ما يعرفه الكثيرون ومع العمل الكبير الذي قام به الطاقم الطبي للنادي، تحملت الأمر دون مشكلة وشكرًا جزيلا لهم على عملهم وتفانيهم".

وتابع: "لهذا السبب أردت التوضيح، خاصة لكل من يريدون إيذائي، بأن الإصابة التي دفعتني لإجراء العملية الجراحية لا علاقة لها بالغضروف، ولكن بسبب تمزق الغضروف المفصلي الذي عانيت منه ضد ليفربول، ولهذا السبب اضطررت إلى الخضوع للجراحة وعدم المشاركة في نهائي الأمس".

واختتم سواريز: "منذ وصولي إلى هذا النادي، وأظهرت أنني بذلت كامل قوتي وأقدم كل شيء في التدريبات والمباريات من أجل هذا الشعار، لأنه كان دائمًا شغفي وحلمي التواجد هنا، وشكرًا للجميع ويحيا برشلونة".

إغلاق