سلطنة عُمان ضيف شرف للدورة الـ 16 للملتقى الإعلامي العربي.. الأحد المقبل

سلطنة عُمان ضيف شرف للدورة الـ 16 للملتقى الإعلامي العربي.. الأحد المقبل

تقيم هيئة الملتقى الإعلامي العربي الدورة ال16 للملتقى يوم الأحد المقبل تحت شعار (الإعلام..متغيرات الصناعة) وذلك في مركز الشيخ جابر الثقافي تحت رعاية سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء.

وقال الأمين العام للملتقى ماضي الخميس في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء إن أهمية الملتقى تكمن هذا العام في إقامته بمركز الشيخ جابر الثقافي الذي يحتل مكانة خاصة إذ يعطي رؤية حول أهمية الملتقى ودوره البارز في طرح القضايا الإعلامية المهمة على طاولة البحث.

وأضاف الخميس أن شعار الملتقى يأتي انطلاقا من الإيمان بأهمية صناعة الإعلام وحيويتها لافتا إلى ضرورة "ألا نكون مستهلكين فحسب وإنما منتجون لصناعة الإعلام كذلك".

وأوضح أن هيئة الملتقى تحرص دائما على إشراك جيل الشباب من الإعلامين لذلك سيشارك 150 طالبا وطالبة من كليات الإعلام المحلية والعربية في الفعاليات.

وذكر أنه تم اختيار سلطنة عمان لتكون ضيف الشرف لهذه الدورة مثمنا العلاقات الإعلامية المتميزة ما بين الكويت والسلطنة في شتى الصعد.

واستعرض عناوين جلسات المؤتمر وفي مقدمتها الحوار المفتوح للشيخ صباح الخالد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الذي سيناقش من خلالها القضايا التي تخص الشأن الكويتي وعلاقات الكويت الخارجية.

من جانبها قالت ممثل الشريك الاستراتيجي مديرة إدارة الإعلام العربي في وزارة الإعلام لولوة السالم إن هناك مشاركة ل250 إعلاميا من خارج الكويت في الملتقى مؤكدة أن رعاية الوزارة له تأتي انطلاقا من حرصها على نجاحه.

وأضافت السالم أنه تم تسخير كل الجهود لتسهيل إجراءات استضافة جميع الوفود الإعلامية وتوفير التغطية الإعلامية فضلا عن الاحتياجات اللوجستية متمنية أن تثري نقاشات جلسات الملتقى الساحة الإعلامية.

من ناحيته أعرب ممثل سلطنة عمان مدير العلاقات العامة في وزارة الإعلام العمانية مروان البلوشي عن سعادته باختيار السلطنة ضيف شرف الملتقى الذي يقام في الكويت "أرض المحبة والسلام أرض الصباح".

وأشار إلى أن هناك وفدا إعلاميا كبيرا جاء ليس فقط للمشاركة وإنما لتصدير فكرة يؤمنون بها ومشروع انساني وهو (سنة الإعلام).

من جهته أكد نائب المدير العام للهيئة العامة للشباب حسام الصالح إن مشاركة الهيئة تأتي تأكيدا وحرصا على تطبيق استراتيجيتها التي امتازت بالعديد من المبادرات ولحرصها على المشاركة الفاعلة في جلسات الملتقى.

من ناحيته أعرب المدير التنفيذي لقطاع العلاقات العامة والاتصلات في شركة (زين) وليد الخشتي عن السعادة بأن تكون الشركة الراعي الرئيسي للملتقى بهدف إثراء الجوانب الإعلامية في الكويت والدول العربية إضافة إلى رفع مستوى الوعي العام في المنطقة وتعزيز الثراء الفكري ونشر ثقافة الحوار.

بدوره أكد مدير دائرة العلاقات العامة والإعلام في مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية فايز العنزي حرص المؤسسة على مشاركة القطاع الإعلامي في جلسات الملتقى انطلاقا من مسؤوليتها المجتمعية لرعاية أي فعالية تجلب النفع للمجتمع الكويتي.

إغلاق