«تنظيف وجه» مواطنة ينتهي بتلف وحروق بالبشرة

«تنظيف وجه» مواطنة ينتهي بتلف وحروق بالبشرة

قدمت مواطنة في ملف قضية «خطأ طبي» بمخفر شرطة السالمية تقريرا طبيا من مستشفى حكومي بتعرض وجهها للتلف والإصابة بحروق تستدعي العلاج لفترة طويلة، وذلك على خلفية قيامها بعملية تنظيف وجه وإزالة بثور.

هذا وجار استدعاء مدير المستشفى أو المركز الطبي الذي أجرت بداخله المواطنة العملية لاستكمال الإجراءات القانونية بمثل هذه النوعية من القضايا.

واستنادا الى مصدر أمني فإن مواطنة في الـ 23 من عمرها تقدمت الى مخفر شرطة السالمية مشيرة الى أنها وعبر إحدى الوسائل الإعلامية تعرفت على مركز متخصص في علاج الوجه وتنعيمه، وتم الاتفاق بينها وبين إدارة المركز على إجراء عملية إزالة بثور وبقايا حب شباب باستخدام الليزر، ولكنها فوجئت بأن وجهها تعرض للحروق، وحينما راجعت المستشفى طُلب منها استخدام مراهم وكريمات، رغم أن الطبيب المعالج أكد لها أنها ستخرج من المركز الى أي مكان تريد ولن تحتاج إلى أي علاج تكميلي، كما لم يُبلغها مطلقا بأن للعملية أي آثار جانبية.

إغلاق