الحشاش: «الداخلية» كرّست الامكانات اللازمة لإنجاح أسبوع المرور الخليجي

الحشاش: «الداخلية» كرّست الامكانات اللازمة لإنجاح أسبوع المرور الخليجي

أكد مدير ادارة العلاقات العامة والتوجيه المعنوي ومدير إدارة الاعلام الأمني بالإنابة بوزارة الداخلية العميد عادل الحشاش أن إقامة أسبوع المرور الخليجي الموحد هو احتفالية سنوية وتظاهرة حضارية تهدف الى تفعيل الدور التوعوي وتكثيف الجهود المبذولة حفاظا على الأرواح والمال العام والمال الخاص، معتبرا أسبوع المرور الخليجي الموحد تجسيدا بارزا على التعاون والتنسيق بين الدول الشقيقة الأعضاء في مجلس التعاون لدول الخليج العربية. وشدد على أن وزارة الداخلية قد كرست كل الامكانات اللازمة لإنجاح هذه المناسبة المرورية السنوية.

وأشار الى ان أسبوع المرور الذي يقام هذا العام في الفترة من 8 الى 13 مارس الجاري تحت شعار قرارك يحدد مصيرك تم الاعداد والتجهيز والتحضير له من قبل إدارة الاعلام الأمني وإدارة العلاقات العامة والتوجيه المعنوي، مشيرا الى وجود العديد من المطبوعات التوعوية والتصريحات الصحفية والمشاركة في البرامج الاذاعية والتلفزيونية الجماهيرية لضمان وصول الرسالة التوعوية الى كافة الشرائح المجتمعية، مشيرا بذلك الى الرسائل الأمنية عبر وسائل الاعلام المختلفة، كذلك اعداد الندوات والمحاضرات التوعوية بهذا الشأن، موضحا أن الادارة العامة للمرور تواصل جهودها في تكثيف الحملات المرورية ودعم وسائل تحقيق السلامة والامان لقائدي المركبات بالتعاون مع إدارة العلاقات العامة والتوجيه المعنوي وإدارة الاعلإم الأمني لتحقيق الاهداف المنشودة في اسبوع المرور الخليجي.

وأوضح الحشاش أن ارتفاع معدل حوادث المرور فى دول الخليج العربية وهو ما تبرزه الإحصاءات والبحوث والدراسات، يؤكد على أهمية تنمية الوعي المروري وعلى الأهمية المتصاعدة لاحتفالية أسبوع المرور الخليجي الموحد.

وأشار الى أن هذا الأسبوع مناسبة مفيدة لتبادل المعلومات والخبرات المرورية بين الوفود المشاركة فيه وكذلك لبحث العديد من الأمور المتعلقة بالقضية المرورية.

وشــدد الحشاش على أن شعار أسبـوع الـمرور الموحـد 2015م وهــو قرارك يحدد مصيرك ، جاء شعارا موفقا ويحمل بين طياته العديد من الدلالات المعبرة والإيحاءات الايجابيـة خاصة وان القيادة فى جوهرها قرار يجب اتخاذه عند التواجد على الطريق للحماية من أخطاء الاخرين، كما انها سلوك يعبر عن مدى تحضر من يقوم بهذه العملية، وان معظم الحوادث المروية تقع للأسف بسبب الافتقار لقواعد السلوك الحق والأخلاقيات الحميدة وناجمة عن عدم الإحساس بالمسئولية الى جانب الاستهتار واللامبالاة والرعونة.

وأكد الحشاش أن إدارة الاعلام الأمني وادارة العلاقات العامة والتوجيه المعنوي والإدارات المساندة والمعاونة جاهزة تماما لاستقبال هذه المناسبة السنوية.

وأشار الى أن هذه التظاهرة المرورية السنوية برهنت على فعاليتها على مدى الأعوام الماضية وإنها حققت العديد من النتائج الايجابية لتفعيل السلوك المروري اللائق والسوي فى الشوارع والطرقات.

وأضاف الحشاش أن الخطة الاعلامية هذا العام جاءت شاملة فى أهدافها ووسائلها المساندة والمعاونة داخل وزارة الداخلية وخارجها.

وأوضح أن هذا طبيعي فالعملية المرورية لا يمكن أن تكون مسئولية جهة واحدة بل هي مسئولية لابد أن تتضافر جهود العديد من الجهات لحملها فهنـاك الأســــرة ودورها الأساسي والمدرسة وتأثيرها الفعال ووسائل الإعلام وقدرتها على تشكيل الرأي العام والمساعدة فى خلق نماذج سلوكية جديدة بالإضافة بالطبع الى دور الإدارة العامة للمرور الأساسي فى حماية أرواح المواطنين.

وأوضح الحشاش أن هناك مسابقات ومنافسات عديدة عبر وسائل الإعلام المختلفة المقروءة والمرئية والمسموعة، مشيرا الى انه قد تم رصد الكثير من الجوائز القيمة وسيتم توزيعها على الفائزين.

واختتم مدير ادارة العلاقات العامة والتوجيه المعنوي ومدير إدارة الاعلام الأمني بوزارة الداخلية العميد الحشاش تصريحاته معربا عن خالص التمنيات بأسبوع مرور خليجي ناجح يحقق الآمال المعقودة عليه.

إغلاق