عمدة الحي المالي للندن يشيد بمستوى العلاقات بين بريطانيا والكويت

عمدة الحي المالي للندن يشيد بمستوى العلاقات بين بريطانيا والكويت

أشاد عمدة الحي المالي للندن اللورد بيتر ايستلين اليوم الأربعاء بمستوى العلاقات بين والكويت والمملكة المتحدة ورقيها منذ ان وقع البلدان معاهدة الصداقة عام 1899.

وقال اللورد ايستلين في كلمته خلال الاحتفال بمناسبة مرور 120 عاما على توقيع معاهدة الصداقة والذي أقيم بمبنى (مانشن هاوس) وسط لندن ان "امام البلدين عقود قادمة من التعاون البناء لتعزيز اواصر الصداقة والشراكة بينهما في كل المجالات".

وأضاف ان "البلدين قدما لبعضهما دعما كبيرا في قضايا مشتركة ومنها ان وقفت بريطانيا مع الكويت في القضايا الدولية بينما استثمرت الكويت بقوة في مشاريع البنى التحتية في بريطانيا".

واكد من جانب اخر ان العلاقات ستنتقل الى التركيز على القطاعات التي سيكون لها دور في قيادة قاطرة النمو الاقتصادي في المستقبل كالتكنولوجيا المالية والسندات الخضراء والتمويلات الإسلامية مضيفا ان امام الكويت فرصة كبيرة للاستفادة من هذه التحولات.

ورأى اللورد ايستلين ان الكويت والمملكة المتحدة ستجدان فرصا كثيرة في المستقبل للاحتفال بإنجازاتهما المشتركة التي لا تهدف سوى لتحقيق رخاء الشعبين وضمان مصالح البلدين.

وشارك في الاحتفال مبعوث سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح نائب وزير الديوان الأميري الشيخ محمد العبدالله المبارك الصباح وعدد من الوزراء والنواب البريطانيين وجمع من سفراء الدول العربية والأجنبية.

من جهتها أكدت وكيلة وزارة الاعلام منيرة الهويدي عمق العلاقات الكويتية البريطانية وتميزها على مدار العقود الماضية لأنها قائمة على الصداقة المتينة والاحترام المتبادل فضلا عن العمل المتواصل لتحقيق المصالح المشتركة للبلدين على كافة الاصعدة بما فيها السياسية والاقتصادية.

وقالت الهويدي ان الاحتفال بالذكرى ال120 لتوقيع معاهدة الصداقة في العاصمة لندن وبحضور كبار المسئولين البريطانيين يدل على اهتمام الجانب البريطاني وحرصه على هذه العلاقة المتميزة والرغبة بنقلها الى مستويات ارحب.

واعربت الهويدي في ختام تصريحها عن سعادتها للمشاركة في هذه الاحتفالية المتميزة بحضور عالي المستوى من مسؤولي البلدين وأعضاء جمعية الصداقة الكويتية البريطانية.

إغلاق