«كامكو»: خطتنا المستقبلية دمج المنتجات والخدمات مع شركة «جلوبل»

«كامكو»: خطتنا المستقبلية دمج المنتجات والخدمات مع شركة «جلوبل»

قالت شركة كامكو للاستثمار الكويتية اليوم الاثنين أن خطتها المستقبلية تتمثل في دمج المنتجات والخدمات مع شركة بيت الإستثمار العالمي الكويتية (جلوبل) بعد عملية الاستحواذ.

وأضافت الشركة في بيان صحفي بمناسبة انعقاد جمعيتها العمومية أنها تسعى لتعزيز قدراتها للحفاظ على ربحية الشركة على المدى البعيد فضلا عن زيادة قيمة الأصول المدارة والاستثمارات المباشرة.

وأوضحت الشركة أنها تخطط لتوسيع عملياتها الإقليمية من خلال التركيز على تنويع مصادر الإيرادات لتوليد تدفقات دخل مستدامة ومواصلة خلق قيمة مضافة للمستثمرين من خلال إنشاء منصات للمنتجات والخدمات الاستثمارية التي توفر عائدات معدلة وفقا للمخاطر.

ونقل البيان عن الرئيس التنفيذي للشركة فيصل صرخوه قوله إن الوقت الحاضر يشهد تغيرات دائمة على صعيد المشهد الاقتصادي والتجاري الأمر الذي يتوجب التخطيط للمستقبل والحفاظ على وضعنا التنافسي على مستوى القطاع المالي المحلي والإقليمي.

ولفت إلى أن أبرز الأحداث التي أقدمت (كامكو) على تنفيذها في 2018 تكمن من خلال تعزيزها مستوى أصولها المدارة التي تصل قيمتها إلى حوالي 12.97 مليار دولار أمريكي وذلك بالاضافة إلى استكمال تسعة صفقات استثمارية مصرفية ناجحة بقيمة إجمالية بلغت نحو 1.8 مليار دولار.

وأشار إلى أن (كامكو) منذ تأسيسها حققت إيرادات بلغت قيمتها 293 مليون دينار كويتي (نحو 966.9 مليون دولار) في حين بلغت أرباح الشركة منذ تأسيسها 105 ملايين دينار (نحو 346.5 مليون دولار فيما بلغت الأرباح الموزعة على المساهمين 86 مليون دينار (نحو 283.8 مليون دولار).

وأفاد بأن منطقة دول مجلس التعاون الخليجي تشهد تنفيذ عدد من المشاريع القائمة والمخطط لها بما يساهم في الحفاظ على أوضاع القطاعات المختلفة في المنطقة.

أما بالنسبة للأوضاع العالمية فقد أشار صرخوه إلى أن الاحداث الاخيرة اثبتت اتجاه العالم نحو تباطؤ تدريجي على المدى القريب حيث أدت التوترات التجارية المستمرة بين الولايات المتحدة والصين إلى التأثير على الآفاق المستقبلية بصورة هائلة وانتشرت اصداؤها عبر الاقتصاديات المختلفة.

وأسست (كامكو للاستثمار) عام 1998 وأدرجت في بورصة الكويت عام 2003 وتعد شركة تابعة لبنك الخليج المتحد في 2018 كما قامت بالاستحواذ على حصة الأغلبية في شركة بيت الاستثمار العالمي (جلوبل) بنسبة 69.52 في المئة.

إغلاق