تايلور سويفت هددت بمقاضاة مايكروسوفت بسبب روبوت دردشة

تايلور سويفت هددت بمقاضاة مايكروسوفت بسبب روبوت دردشة

أثار روبوت دردشة تفاعلي يعمل بنظام الذكاء الاصطناعي، والذي دشنته شركة مايكروسوف، غضب نجمة البوب الأمريكية، تايلور سويفت التي هددت بمقاضاة الشركة بتهمة انتهاك حقوق الملكية الفكرية والتجارية والترويج للنازية في تغريدات عنصرية مسيئة.

تعود أسباب الخلاف لعام 2016، عندما أعلنت شركة مايكروسوفت إطلاق بوت دردشة تفاعلي، باسم "تاي"، وهو أحد الألقاب التي اشتهرت بها نجمة البوب تايلور سويفت، والذي اتضح فيما بعد أنها حصلت بطلب رسمي على حقوق الملكية التجارية الخاصة به، وهو ما دفعها لإرسال رسالة تهديد، إلى رئيس شركة مايكروسوفت، براد سميث، بسبب انتهاك القوانين الفيدرالية، مما يعرضهم للمساءلة القانونية.

جاء ذلك في سطور كتاب رئيس شركة مايكروسوفت، براد سميث بعنوان "Tools and Weapons"، والتي نقلها موقع غارديان، حيث أوضح أن انتهاك حقوق الملكية التجارية لم يكن السبب الأساسي في غضب سويفت، وإنما بسبب التغريدات العنصرية المسيئة التي استخدمها الروبوت خلال تفاعله مع المستخدمين، والتي كانت تدعم سياسات دونالد ترامب المرشح حينها للرئاسة، كما روجت للنازية، وهو ما دفع الشركة لإيقافه وسحبه من السوق بعد ساعات من إطلاقه.

إغلاق