«مني و فيني».. يجمع الشقيقين محمود و عبدالله بوشهري بعد فترة ابتعاد

العمل يرصد العديد من القضايا الاجتماعية و يعرض في رمضان

«مني و فيني».. يجمع الشقيقين محمود و عبدالله بوشهري بعد فترة ابتعاد

نجح القائمون على شركة «صمود برودكشن للإنتاج الفني» والمملوكة للفنانة صمود الكندري في جمع الشقيقين النجمين محمود وعبدالله بوشهري في عمل فني يتمثل في مسلسل درامي اجتماعي سيحمل عنوان «مني وفيني» يتم التحضير له حاليا للبدء في تصويرة خلال الأيام المقبلة تمهيدا لعرضه في السباق الرمضاني المقبل عبر عدد من القنوات الفضائية المحلية والخليجية.

ويعود الشقيقان بوشهري للعمل جنبا الى جنب بعد فترة ابتعاد ليست بالقصيرة، حيث سبق ان جمعتهما عدة اعمال، اشهرها سلسلة اجزاء مسلسل «ساهر الليل» وآخرها كان بعنوان «وطن النهار». وأغلب الاعمال التي جمعتهما كانت ناجحة وحققت نسبة مشاهدة عالية.

ومن المنتظر ان يجسد محمود وشقيقه عبدالله دوري البطولة في العمل الذي يرصد العديد من القضايا الاجتماعية التي يعاني منها مجتمعنا واغلب المجتمعات الخليجية، والنص كتب من قبل الكاتبة الهنوف وقام بصياغته دراميا الكاتب محمد الكندري ويخرجه عبدالرحمن السلمان.

ومن المقرر ان يشارك في بطولة العمل عدد كبير من نجوم الدراما الكويتية، منهم الفنان القدير محمد العجيمي وحسين المنصور وباسمة حمادة واحلام حسن وشيماء سبت وصمود الكندري وغيرهم من الأسماء الشابة.

إغلاق