الثلاثاء ، 12 ديسمبر 2017

«الأسرة» تؤكد أحقية مواطن باستلام راتب ابنته المعاقة


قضت محكمة الأسرة برفض دعوى أم طالبت بأحقيتها وولايتها على أموال إبنتها المخصصة لها من هيئة ذوي الاعاقة .

وتتلخص الدعوى المرفوعة من مواطنة واختصمت طليقها ووالد إبنتها ،مطالبة أن تكون وصية على ابنتها وهي في حضانتها واستلامها راتب الاعاقة المخصص لابنتها وكف يد طليقها عن ذلك مدعية أن الاخير لايقوم بالاهتمام بابنته ولايصرف عليها من معاش هيئة ذوي الاعاقة المخصص لها.

وتضمنت دعوى المطلقة بإسقاط قوامة الأب وبفرض وصايتها على ابنتها بدلاً من الأب الولي الطبيعي وعزله عن قوامته لأبنته ألا أن المحامية مريم البحر أوضحت إن الولاية للأب على مال الصغير هي ولاية إلزامية ووفقاً لما قررته استجابت المحكمة وقامت برفض الدعوى.

وأكدت في دفاعها أن الولاية للأب على مال الصغير هي ولاية إلزامية ولايوجد أي دليل يدعم صحة إدعاء المدعية بأحقيتها بالولاية على ابنتها المحجور عليها بدلا من والد البنت القيم عليه والذي تتوافر فيه الشروط الواردة في القانون.

واستجابت المحكمة للمحامية البحر وأكدت في حيثيات حكمها برفض الدعوى أن القانون جعل الاب في مركز مساو مع الحاضن بحكم قضائي في استلام وصرف المخصصات والمنح للابناء من ذوي الاعاقة