;
الخميس ، 13 ديسمبر 2018

لأول مرة.. دراسة تكشف أن العجز الجنسي وراثي

اكتشف علماء الوراثة وعلماء البيولوجيا الأمريكيون طفرة جينية ترتبط باحتمال تزايد إصابة الرجال بالعجز الجنسي في سنوات العمر المتقدمة.

وقال العالم إريك يورجينسون، في الدراسة التي نشرت في مجلة «PNAS»، إن «اكتشاف جين (SIM1) وطفراته وارتباطه بالعجز الجنسي لدى الرجال، أمر في غاية الأهمية بالنسبة لنا. لأننا نستطيع الآن التأكيد على أن هذا المرض له طبيعة وراثية جزئيا».

وأشار الباحث الأمريكي أيضا إلى أن هذا الاكتشاف، يسمح لنا بالبحث عن «جينات عجز» أخرى، وتحضير أدوية تتفاعل معها وتعالج العجز الجنسي الوراثي.

ويعاني رجل من بين اثنين في العالم، بين سن 40 و70، من مشاكل جنسية. وكل الأبحاث العلمية في هذا المجال أدت حتى الآن إلى ابتكار الفياغرا، القادرة على التغلب على بعض أعراض مشاكل «الذكورة».

وهذه هي المرة الأولى التي يتمكن فيها العلماء من اكتشاف الأسباب الوراثية المرتبطة بالعجز الجنسي، ويعد هذا بحد ذاته إنجازا كبيرا على طريق إيجاد عقاقير وأدوية لهذا المرض في المستقبل.