السبت ، 21 أكتوبر 2017

النيكل يهبط مع عزوف المستثمرين عن المخاطرة وسط التوترات


انخفض النيكل ومعادن أساسية أخرى في الوقت الذي يعزف فيه المستثمرون عن الأصول المنطوية على مخاطرة في ظل توترات بشبه الجزيرة الكورية واتجاههم لجني الأرباح بعد موجة ارتفاع في الآونة الأخيرة.
وارتفع مؤشر بورصة لندن للمعادن الذي يضم ستة معادن أساسية 13 % في الفترة من الشهر السابق إلى إغلاق جلسة الخميس.
وتصدرت العقود الآجلة للنيكل، تسليم بعد ثلاثة أشهر في بورصة لندن للمعادن، قائمة الخاسرين إذ أغلقت منخفضة 3% إلى عشرة آلاف و660 دولارا للطن بعد أن ارتفعت خلال الشهر السابق لتلامس أعلى مستوى في أربعة أشهر الخميس الماضي.
وتعرضت الأسعار في بورصة لندن للمعادن لضغوط بعد أن انخفضت العقود الصينية الآجلة للصلب وخام الحديد، في الوقت الذي ناشدت فيه بورصة شنغهاي للعقود الآجلة المستثمرين بالتداول «بعقلانية» وإبقاء السوق مستقرة بعد ارتفاع بسبب المضاربات.
وتراجع الزنك 1.4% إلى 2896.50 دولار للطن عند الإغلاق، لكن المعدن اختتم الأسبوع مرتفعا 3% في أكبر زيادة أسبوعية منذ أواخر يونيو. وتراجع الرصاص 1.7% إلى 2327 دولارا للطن.
وخالف الألومنيوم الاتجاه المنخفض للسوق، إذ ارتفع 0.3% منهيا الجلسة عند 2042 دولارا للطن لتصل مكاسبه خلال الأسبوع إلى نحو 7% في أكبر ارتفاع أسبوعي منذ سبتمبر 2012.
وانخفض النحاس 0.2% لينهي الجلسة عند 6411 دولارا للطن وسط مؤشرات على أن الطلب الفعلي في الصين يتراجع.
وتراجع القصدير 0.1% ليغلق عند 20 ألفا و305 دولارات للطن.