الثلاثاء ، 21 نوفمبر 2017

طارق العلي «شخصية» مهرجان «ليالي مسرحية كوميدية» لعام 2017


مستذكرا إبداعات المسرح الكوميدي الكويتي على خشبة (أبي الفنون) أبرز مهرجان (ليالي مسرحية كوميدية) في نسخته الثانية مساء أمس الاثنين أعمال الفنان الراحل عبدالحسين عبدالرضا والكاتب الراحل محمد الرشود اللذين تركا بصمتيهما الواضحة في كوميديا المسرح والفن.
فعلى خشبة مسرح الدسمة قدمت مساء أمس فرقة مسرح الخليج العربي مقتطفات من الأعمال المسرحية الكوميدية للكاتب الرشود مثل (الكرة مدورة) و(لولاكي) و(انتخبوا أم علي) و(يا معيريس) و(حب في الفلوجة) وذلك من خلال عرض مسرحي بعنوان (جاري العرض) قدمته الفرقة برئاسة المخرج ميثم بدر.
ولم يغفل المهرجان عن الدور الكبير للفنان الراحل عبدالحسين عبدالرضا حيث استذكره كذلك بوقفة حداد خلال الافتتاح ومن خلال كتيب المهرجان.
وقال الأمين العام المساعد لقطاع الفنون في المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب رئيس اللجنة العليا للمهرجان الدكتور بدر الدويش في كلمته خلال الافتتاح إن المهرجان اختار الفنان الكوميدي طارق العلي (شخصية المهرجان) هذا العام تقديرا لمسيرته الفنية الزاخرة في مجال الكوميديا.
وأضاف الدويش أن مهرجان هذا العام يهدف إلى تقديم العروض الكوميدية الخفيفة التي يمكن من خلالها التوجه إلى القطاع العريض من الجمهور الذي يميل ويقبل على هذه النوعية من العروض ويعتبرها أساسية في المسرح.
وأوضح أن المجلس الوطني يمثل الحاضنة الأساسية للابداع الفني والثقافي والأدبي والمسرحي حيث تحرص إدارة المسرح على مجموعة من المواعيد المسرحية التي باتت محطة حقيقية ذات حضور دائم عربيا وخليجيا ومحليا مثل مهرجان الكويت المسرحي الذي بات من أهم مهرجانات المسرح في العالم العربي.
من جانبه أشاد الفنان طارق العلي في كلمته بجهود المجلس الوطني للثقافة والآداب وكل من ساهم وعمل على إنجاح هذا المهرجان المميز معربا عن سعادته باختياره شخصية المهرجان لهذا العام وبهذا التكريم.
واستذكر العلي فضل ومحبة جمهوره على مدى أعوام مؤكدا على مواصلة مسيرة من «سبقونا في مجال الكوميديا وتقديم جزء مما قدمه من كانوا قبلنا مثل عملاق الكوميديا الفنان عبدالحسين عبدالرضا والكاتب في مجال الكوميديا محمد الرشود».
بدوره قال مدير المهرجان عبدالكريم الهاجري في تصريح صحافي بهذه المناسبة إن مهرجان هذا العام يقدم إبداعات المسرح الكوميدي الكويتي من خلال استضافة أربع فرق مسرحية ستقدم الكوميديا الهادفة وستكون هناك مادة ثقافية تضاهي مثيلاتها من المسرح العالمي.
وأضاف الهاجري أن هناك خمسة عروض بدأت بعرض الافتتاح أمس بعنوان (جاري العرض) لفرقة مسرح الخليج العربي وبعده العرض المسرحي (القرينية) لفرقة المسرح الشعبي وكذلك العرض المسرحي (الشاليه) لشركة مايندز للانتاج الفني والعرض الرابع مسرحية (نهيق الأسود) للمسرح الكويتي وأخيرا العرض المسرحي (فرحة ما تمت) لمؤسسة (باك ستيج غروب) للانتاج الفني.
ويستمر المهرجان حتى 19 سبتمبر الجاري ويقام برعاية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الإعلام بالوكالة رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح.